الرئيسية > كتابات اخرى ومنوعات > وزير المالية بالخرطوم ترتيبات مع بنك النيل لصرف مرتبات العاملين بولاية الخرطوم

وزير المالية بالخرطوم ترتيبات مع بنك النيل لصرف مرتبات العاملين بولاية الخرطوم

اكد الأستاذ/ عادل محمد عثمان وزير المالية والإقتصاد وشؤون المستهلك بولاية الخرطوم ان وزارته تواجه التحديات الراهنة في الاقتصاد الكلي وانعكاساتها على ولاية الخرطوم بخطط وترتيبات علمية مدروسة .. مؤكدا ان الخرطوم هي الولاية الأكبر من حيث حجم النشاط الاقتصادي والكتلة النقدية وعدد السكان ما يستوجب عليها الإلتزام بالسياسات الكلية القومية الخاصة بإصلاح الإقتصاد مع الحرص في ذات الوقت  على توفير وسائل دفع ميسرة لمرتبات اكثر من مائة الف من العاملين بالولاية ..

جاء ذلك في الاجتماع الموسع الذي نظمه بنك النيل مع وزارة المالية والاقتصاد وشؤون المستهلك وضم المديرين العامين للوزارات والمدراء التنفيذيين للمحليات مديرو الهيئات والوحدات المعنية بخدمة المواطنين بولاية الخرطوم ..

تم خلال اللقاء بحث الترتيبات اللازمة لتيسير صرف مرتبات العاملين بوحدات ولاية الخرطوم  في ظل الإجراءات الإقتصادية الخاصة بتقييد النقد والتي اتخذتها الدولة لمعالجة الأوضاع الاقتصادية ..

الأستاذ/ هشام التهامي المدير العام لبنك النيل بالإنابة دعا الى احكام التنسيق بين مؤسسات الولاية وفروع البنك لصرف المرتبات ومنحة العيد دون مشقة البحث عن النقود في الصرافات الآلية خاصة وأن معظم  العاملين بولاية الخرطوم بما في ذلك المعلمين والعمال والذين يتقاضون مرتباتهم ببطاقات الصراف الآلي وفق توجه الدولة نحو نظام الدفع الاكتروني للمرتبات مبشرا بأن الأزمة المترتبة على تقييد النقدية في طريقها إلى الانفراج بفضل الإجراءات التي اتخذت لمعالجتها ..

جدير بالذكر أن اللقاء شهد استعراضا لحزمة الخدمات والمنتجات المصرفية وفرص التمويل ليستفيد منها العاملين الذين يتقاضون رواتبهم عبر بنك النيل قدمه الأستاذ/ هشام عيسى مدير إدارة التسويق ببنك النيل ..

واكد المشاركون في اللقاء ان بنك النيل شريك اقتصادي متميز للولاية ظل يقدم الحلول المالية والخدمات المصرفية لولاية الخرطوم ومعظم الولايات الأخرى بتميز واقتدار .

div class="clear">