الرئيسية > مدونة السودان للتقنية > بسم الله الرحمن الرحيم الفضيحة.. الشيوعيين هم عقدة الاسلاميين..يتشبث الاسلاميي…

بسم الله الرحمن الرحيم الفضيحة.. الشيوعيين هم عقدة الاسلاميين..يتشبث الاسلاميي…

بسم الله الرحمن الرحيم

الفضيحة..
الشيوعيين هم عقدة الاسلاميين..يتشبث الاسلاميين مهما تلونوا و مهما تحاوروا مع المعارضة و مهما استمالوا بعضها و اشتروا بعضها..يتشبثون بالسلطة و يرضون الموت و لا يرضون أن تذهب للشيوعيين..
من شدة الهوس الذي بهم..و من جنون الارتياب (paranoia )..في ان الحزب الشيوعي لا محالة سيستلم زمام السلطة لو تركوها ..و تجد ذلك في قناعة نمطية تقول ( ما بنخليها للشيوعيين)..
هذا اذا تجاوزنا عدوا” جديدا” صنعوه بأنفسهم و هو العنصريين الذين كانوا نتاج عنصرية موازية لعنصرية قادة النظام..
تمخض جبل التعديلات الأخيرة فولد فارا”..
لم تكن الحكومة التي أعلنت صباح اليوم إلا مثارا” للسخرية..و في جانبها الآخر ..لم يكن جوهرها الا..الفضيحة..فضيحة النظام..
لا يوجد في التعديلات الوزارية إلا تعديلا جوهريا” واحدا”.. هو وزير المالية..عبد الله احمدوك..
نشرت صحيفة الجماهير السودانية السيرة الذاتية له و معلومات كاملة عنه..أهمها انه ينتمي للحزب الشيوعي..عمل في منظمات الأمم المتحدة و المنظمات الإقليمية ..
قالت الصحيفة ان احمدوك كان يعمل في وزارة التخطيط في العام89.. و تم فصله سياسيا” عند انقلاب 89 ..لم ينتظر الانقلابيون عودته من بعثة دراسية في مانشستر ببريطانيا..فصوله و هو يدرس لحساب وزارة التخطيط و لحساب السودان..حينما علم بذلك لم يعد للسودان و التحق ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي..
من المؤكد أن الأمم المتحدة و أفريقيا وجدوا فيه الشخص المناسب و المؤهل ليصبح اضافة للاثنين..
لم يجد البشير و لم يجد معتز و لم يجد الاسلاميين و لم النظام و لم يجد الانقلابيون شخصا” مؤهلا” ليعالج الانهيار الاقتصادي الذي صنعوه في 3 عقود..لم يجدوا أن فيهم من هو مؤهل ليفعل ذلك..وجدوا أن أحد المفصولين هو أفضل منهم جميعا”..الآن يستنجدون به ليس لإنقاذ السودان..لا ..إنما لانقاذهم هم من المصير الذي ساقوا انفسهم له…
لا اعتقد ان الحياء هو شيمة من شيمهم..و لا اعتقد ان الاعتذار او التنازل او التنحي هو كذلك من صفاتهم..
تعيين د. عبد الله احمدوك ليس اقل من فضيحة و فضيحة داوية في حق النظام..
تقول الصحيفة انه رفض المنصب..و لو فعل..و واجب عليه ان يفعل ..تصبح الفضيحة فضيحتان. ..و ليشربوا من البحر …


الصورة

المصدرة صفحة الفكرة

div class="clear">