الرئيسية > كتابات اخرى ومنوعات > معلومات صادمة حول كارثة إنسانية بمستشفى الفاو…! الفاو: عبد العليم الخزين كَار…

معلومات صادمة حول كارثة إنسانية بمستشفى الفاو…! الفاو: عبد العليم الخزين كَار…

معلومات صادمة حول كارثة إنسانية بمستشفى الفاو…!

الفاو: عبد العليم الخزين
كَارثة إنسانية وفضحية كُبرى، انعدمت فيها كل معاني الإنسانية وقيم مهنة الطب النبيلة كان مسرحها مستشفى الفاو التعليمي.
وتعود التفاصيل عندما وصل قبل عشرين يوماً مريض مجهول الهوية مصاب بالإسهال الى المستشفى وكانت تنبعث منه رائحة كريهة، كان من الطبيعي أن تتعامل معه إدارة المستشفى مُعاملة إنسانية بعيداً عن وضعة المرضي تحفظ له آدميته وإنسانيته.. لكن تمّ تحويل المريض إلى مباني مُستشفى صندوق إعمار الشرق الذي لَم يَكتمل بعد ولا تُوجد كهرباء ولا ماء، ووُضع في غرفةٍ مهجورةٍ على نقّالة وهنالك فقط ممرضٌ يتابع حالته الصحية.. وبعد أيام أصبحت هنالك رائحة كريهة تنبعث من مبنى مستشفى الشرق بالفاو، وعند التقصي عنه وجدت جثة المريض هامدةً قد فارقت الحياة وتَحلّلت الجثة تماماً حسب إفادة شاهد عيان فضّل حجب اسمه، وأكّد لـ(التيار) أنّه وجد جثة المريض في البلاط بعد أن كان يرقد على نقّالةٍ في وضعٍ غَابَ فيه الضمير الإنساني وأمانة التكليف، وقال إنّ منظر الجثة ورائحتها لا يصمد أمامها أحدٌ مما جعلنا نرش الجثة بالطلمبة مُستعملين مادة الكلور لأنّ الجثة تَحَلّلت تماماً في منظرٍ صادمٍ للإنسانية.


الصورة

المصدرة صفحة الفكرة

div class="clear">