Home > مدونة السودان للتقنية > تبرأ من الطائفة.. “الميرغني” يكشف عن يساريين وإخوان مسلمين داخل “الختمية”

تبرأ من الطائفة.. “الميرغني” يكشف عن يساريين وإخوان مسلمين داخل “الختمية”

تبرأ القيادي البارز بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، وزير الدولة للاتصالات السابق من التزامه للطريقة الختمية. وقال” بالرغم من انتمائي للأسرة الميرغنية، لكن ليست لديّ علاقة بالختمية، وما كل ختمي اتحادي وما كل اتحادي ختمي، وهناك من ينتمون للطريقة ولديهم ميول يسارية وآخرون مع الإخوان المسلمين”.

وانتقد الميرغني وصف بعض قيادات الحزب بـ”الدواعش”. وقال إنهم قيادات تاريخية ووجدناهم في الحزب قبل دخولنا، وأضاف” ديل مسامير الحزب، وهم الرجال الذين صنعوا الكيان”، وتابع” في اتحاديين كتار قاعدين في الرفوف لأن الواقع لا يعجبهم”.

ونفى إبراهيم وجود أية عملية اختراق للطريقة الختمية من قبل السلطات مشيراً إلى عدم وجود أي صراعات داخل الطريقة، وامتعط من تعامل المجتمع مع أسرة الختمية.

وقال”المراغنة ديل زيهم وزي الناس فيهم الكويس والكعب”، لافتاً لعدم رفضه للعادات التي يفعلها مريدو الطريقة. وتابع” لا أرفض تقبيل الأيادي، وتفعل من دافع الاحترام والحب”.

وأوضح أن الأزمة الموجودة الآن حلها سياسي وتطرق الميرغني للوحدة الاتحادية وقال إنها أصبحت حلماً يراود الاتحاديين ويراودني أنا، وأمل الوحدة الآن أصبح يتراجع.

وأكّد القيادي أن صحة رئيس الحزب محمد عثمان الميرغني جيدة بجانب أنه يباشر عمله السياسي ويعقد الاجتماعات ولديه اتصالات مع كل القيادات بالولايات، وأوضح أن حزبه سيخسر دوره الوطني حال لم يقم مؤتمره العام.

التيار


الراكوبة

div class="clear">