إذلال الصحافيين وضربهم أمام البرلمان ، وزير الداخلية يطالب بضرورة الاهتمام بالاعلام وخلق شراكات ذكية بين هيئة التوجيه والخدمات بالوزارة


قال وزير الداخلية، أحمد بلال، إن كل التحولات التي تحدث في العالم يتناولها الإعلام، لذلك لابد من الاهتمام به والعمل على تطويره والارتقاء به من خلال خلق شراكات ذكية بين هيئة التوجيه والخدمات بالوزارة، والمؤسسات الإعلامية.

ودعا بلال خلال اللقاء، يوم الإثنين، مع رئيس هيئة التوجيه والخدمات، الفريق شرطة عبدالله محمد عمر، بحضور مدير الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة، اللواء شرطة هاشم علي عبدالرحيم، إلى تطوير الإعلام الإلكتروني ودعمه بالمعينات الفنية والخبراء.

وامتدح الدور الكبير الذي تضطلع به الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة، وإسهاماتها في حفظ الأمن والاستقرار ودحضها للشائعات وطمأنة المواطنين.

إلى ذلك أوضح الفريق شرطة حقوقي عبدالله محمد عمر، أن اللقاء كان الهدف منه مناقشة الخطة اﻹعلامية الاستراتيجية للوزارة الممتدة حتى العام 2020، مؤكداً إشادة الوزير بالخطة الموضوعة والتي وجّه بتفعيل كافة محاورها وتجويد الأداء الإعلامي باستصحاب الوسائط الإعلامية المختلفة.

هذا وقد استمع الوزير إلى تنوير قدمه مدير الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة، اللواء شرطة هاشم علي عبدالرحيم، عن المهام والأدوار التي تضطلع بها إدارته عبر كل دوائرها.

وأوضح عبدالرحيم التعاون والتنسيق التام مع كافة المؤسسات الإعلامية المرئية والمسموعة والمقروءة، لأداء الرسالة الإعلامية والتي تهدف للتوعية ومنع الجريمة عبر التبصير بالمحاذير المنعية ومشاركة المواطنين في الهم الأمني.

الشروق



الراكوبة

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.