نتائج جديدة لصدمة معتز.. ارتفاع جنوني في تذاكر الطيران وانخفاض معدلات المبيعات لـ50%


على نحو مفاجئ سحبت شركات خطوط الطيران التركية والإثيوبية عهدتها على خلفية قرار تشكيل آلية صناع السوق المتعلقة بتحديد سعر الدولار مقابل الجنيه يومياً، كما حددت معاملاتها بالعملة الصعبة فقط بدلاً عن المحلية، فيما ألحقت شركة خطوط الطيران السعودية بقرار يحوي منع إصدار تذكرة سفر بالعملة السودانية خارج السودان إضافة لضوابط أخرى الشيء الذي أدى لارتفاع تذاكرها وتراجع رحلاتها بنسبة (50%).
تقرير: سعدية الصديق
حيث أعلنت الخطوط الجوية السعودية ضوابط جديدة عممتها على وكالات السفر بالسودان وشملت منع إصدار تذاكر سفر بالعملة المحلية لشخص خارج السودان إضافة لبيع تذاكر السفر بالعملات الأجنبيه القابلة للتحويل لفئتين، “للأجانب باستثناء السودانيين حملة الجوازات الأجنبية والمقيمين داخل السودان على أن تبدأ الرحلة من داخل السودان” وأيضاً السودانيين العاملين بالخارج، وكشفت الخطوط السعودية عن توفير نظام جديد لمبيعات التذاكر لكافة الشرائح المذكورة يتم سداد قيمة التذاكر فيه بالدولار ويتم تطبيقه إعتباراً من العاشر من أكتوبر.
تهديدات وغرامات؟
وهددت الوكالات في حال مخالفة النظام سيتم تطبيق غرامة مالية مع تحمل الوكالة لجميع المصاريف والتعويضات التي تنشأ عن مخالفة التعليمات، ونوهت جميع الوكالات بالالتزام بقرارات الطيران المدني وعدم تعريض المسافرين لوضع غير مريح.

تضاعف أسعار تذاكر طيران تركية؟
وكشف مصدر بأحد وكالات السفر والسياحة عن ارتفاع قيمة تذكرة الطيران خط التركية لـ (67) مليون جنيه بدلاً عن (24) مليون جنيه، و أرجع المصدر خلال حديثة لـ “التيار” الزيادات جاءت بعد سحب عهدة الشركة تجاه العملة المحلية و تحويل تعاملاتها بالدولار فقط وذلك عقب سياسات الحكومة الجديدة أمام صرف الدولار، فيما يخص ارتفاع قيمة تذكرة الرحلة أرجع المصدر الأمر لدولار آلية صناع السوق وارتفع سعره مقابل العملة المحلية.
تراجع رحلات الإثيوبية؟
وتابع المصدر بأن شركة الطيران الإثيوبية ذهبت في نفس اتجاه الشركة التركية وقامت بتحويل عهدتها من الجنيه إلى التعامل بالدولار فقط، فيما كشف المصدر خلال حديثة لـ “التيار” أمس عن تراجع حجم الرحلات إلى دولتي تركيا وإثيوبيا بنسبة (50%).
تسليم مكاتبات؟
وكشفت ممثلة وكالة نما للسياحة والسفر عن استلام وكالتهم ثلاث مكاتبات تحوي التعامل بتغيير العملة من الجنيه للدولار، وقالت وصلتنا المكاتبات في أوقات متفاوتة يحمل فحواها تغيير عملة فئة التذكرة بالخطوط التركية والإثيوبية والسعودية من الجنيه إلى الدولار، وأشارت خلال حديثها لـ “التيار” إلى وجود ربكة بسبب أسعار سعر الصرف التي تم وضعها من قبل آلية صناع السوق.
توقعات بارتفاع كارثي للتذاكر
فيما قال الأمين العام لاتحاد وكالات السفر والسياحه محجوب المك إن كافة الشركات الأجنبيه العاملة بدأت تطبيق نظام بيع التذاكر بالدولار منذ عدة أيام فيما أعلنت شركة بدر السودانية أيضاً نيتها تطبيقه وأرجع تطبيق الشركات للنظام الجديد لانخفاض قيمة الجنيه السوداني بجانب عدم سماح بنك السودان للشركات الأجنبيه بتحويل مبيعات التذاكر بالعملة الأجنبية، ولفت إلى أن شركات الخطوط التركية، السعودية، الإمارتية، الخليجية، والملكية الأردنية والمصرية طبقت هذا النظام. واعتبر أن الخطوة أفضل لوكالات السفر باعتبار أن الأرباح ستكون ثابتة بالدولار، وتوقع أن يتم تعديل دولار تذاكر السفر من 18جنيهاً إلى 47ج، وقال إنه في حال حدوث ذلك سيؤدي إلى ارتفاع كارثي في قيمة التذاكر بحوالى 250%.

التيار



الراكوبة

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.