سَلامٌ عَلَى أُكْتُوبَرَ وأَبْرِيل! .. 

سَلامٌ عَلَى أُكْتُوبَرَ وأَبْرِيل! .. 


كمال الجزولي غداة إعدام الشَّهيد محمود، ضحى الثَّامن عشر من يناير 1985م، جاءني صديقي الموسيقار المغنِّي أبو عركي البخيت، مُشوَّش الشَّعر، مُجعَّد الثَّوب، مُسهَّد الرُّوح، مورَّم العينين، مُحتقباً عوده الفصيح، وشفافيَّته الثَّوريَّة، وخياراته الباذخة، ورهاناته التي لا تخيب قط، وجلس في ركن الغرفة يُسمِعني، كما “زرقاء اليمامة”، نغماً ظلَّ عاكفاً عليه، كما قال، طوال ليلة […]



الراكوبة

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.